الخميس 23 نوفمبر 2017
الرئيسية / الجامعة / أخبار الجامعة / فاس: يوم إدماج الطلبة الجدد بكلية الطب والصيدلة

فاس: يوم إدماج الطلبة الجدد بكلية الطب والصيدلة

بعد عميلة ضبط اللائحة النهائية للفوج رقم 19، نظمت كلية الطب و الصيدلة بفاس يوم إدماج الطلبة الجدد بشراكة مع اتحاد نوادي و جمعيات الكلية.

عرف هذا اليوم حضور عميد الكلية، نواب العميد، الكاتب العام و رؤساء المصالح الإدارية بالإضافة إلى أساتذة الكلية و طلابها، و كذا مجلس طلبة الطب بفاس مع ممثلي نوادي و جمعيات الكلية.

و يهدف هذا الحدث إلى ضمان انطلاقة جيدة للطلبة الجدد و تسهيل انتقالهم من فضاء التعليم الثانوي إلى الجامعي، وكذا تمكينهم من الاندماج السلسبالمنظومة البيداغوجية و الاستئناس بالحياة الجامعية.

تضمن برنامج اليوم فقرات متنوعة جمعت بين ما هو تواصلي وما هو ترفيهي، في البداية ألقى السيد العميد كلمة أكد فيها على وجود إرادة قوية لجعل كلية الطب و الصيدلة بفاس مؤسسة مواطنة و أساسية في تكوين وتنمية مؤهلات طلابها، فيما قدم مجموعة من النصائح للطلبة الجدد لتجاوز رهانات المسار الجامعي و دعاهم إلى الإنخراط الفعال في الحياة الجمعوية و الطلابية نظرا لأهميتهافي تكميل شخصية الطالب. بعد ذلك جاء دور ممثلي جمعيات و نوادي الكلية لتقديم عروض من أجل تقريب الصورة للطلبة الجدد، و قدتمحورت فقرات هذه العروض حول تقديم المكاتب المسيرة و أهدافها و كذا حصيلة الإنجازات مع البرامج المقبلة.

ثم منحت شواهد التميز لطلبة الطب و خريجي الكلية الحاصلين على المرتبة الأولى و الثانية برسم الموسم 2015 / 2016، حيث أتيحت لهم الفرصة لإلقاء كلمة تحفيزية موجهة بالأساس للطلبة الجدد و التي تقاسموا فيها تجربتهم مع تقديم توصيات قيمة.

بعد ذلك،تمت زيارة ميدانية لقاعة العرض حيث خصص كشك خاص لكل جمعية و نادي من أجل التعرف عن قرب على التوجهات و مختلف برامج الأنشطة و الورشات التي تنظم خلال الموسم الجامعي (توزيع منشورات إعلانيةوتقديم أشرطة سمعية بصرية…) .تهدف هذه البرامج إلى توفير أجواء تتأقلم مع مختلف ميولات الطلبة و التي تتمثل في المحاضرات و المؤتمرات العلمية، القوافل الطبية و الإنسانية، الحملات التحسيسية، المنافسات الرياضية و العلمية، و كذا الأنشطة الثقافية و الفنية، فيمافتح باب الإنخراط للطلبة الجدد الراغبين بالإلتحاق بالحياة الطلابية و الجمعوية.

بعد تناول وجبة غداء جماعي ضم جميع الطلبة الجدد مع ممثلي الطلبة و النوادي و الجمعيات، برمجت فقرات ثقافية و ترفيهية و كذا ألعاب رياضية، تهدف أساسا إلى تعزيز روابط التواصل بين الطلبة الجدد والقدامى من جهة، و من جهة أخرى تنمية الذكاء الجماعي و التجاوز الذاتي مع احترام الآخرين.

تجدر الإشارة إلى أن الاستراتيجية التي تنهجها كلية الطب و الصيدلة بفاس ترتكز بالأساس على مقاربة تشاركية، بحيث تعد مشاركة طلبة الطب فعالة في المنظومة البيداغوجية، علاوة عن ذلك يساهمون بنسبة كبيرة في تنظيم و نجاح أزيد من 100 تظاهرة داخل المؤسسة و خارجها.

تتيح هذه الاستراتيجية الفرصة لأطباء المستقبل لتوسيع آفاق الحياة أمامهم و  تطوير رصيدهم المعرفي بفضل  مكتسبات تكميلية لمسارهم التكويني و التي تتمثل في التسيير، روح المبادرة، الإدارة المالية، التسويق، تقنيات التواصل، روح المواطنة، الشعور بالمسؤولية، الإبداع، روح القيادة و التنمية الشخصية.

مراسلة الجامعة

 

شاهد أيضاً

كلميم تحتضن محاضرة حول البحث التدخلي المؤطر بمسلك الإدارة التربوية

احتضنت قاعة العروض المرحوم عمر ابدرار، التابعة للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بكلميم، بعد زوال ...


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *